vendredi 25 novembre 2016

كلام مالجواجي

الليلة بعد ما تفرجت في حمة برشة دموع . صحيح قريت شهادتو على تعذيب باب في كتاب طريق الكرامة عشرات و عشرات المرات و نتفكر اول مرة كي طحت بالرابط متاع الكتب على الانترنات ايامات بن علي و طحت نبعث فيه للاصحاب على الفايسبوك و بعد سويعات الليان تحجب و ماعادش يتحل . حكاية اكتشفتها غادي في الكتاب خاطر صادق عمر لا يحب يحكي عالتعذيب و ديما يصوّرلي في التجربة هاذيكة كتجربة مزيانة كانتلو مدرسة من خلال النقاشات اللي صارو مع الرفاق و هوما محبوسين و من خلال تبادل التجارب و الكتب اللي قراهم . ملّي صغيرة ورّاني حبوسات تونس كلّ و خاصة اللي تشد فيهم تقول متاحف و لا اثار و حكالي على امّي شريفة اللي هي جدتي كيفاش كانت تهزلو في القفة من حبس لحبس و خاصة تجربتها مع برج الرومي هي اللي كانت تسكن في جربة ... ديما يتفادى الحديث في الحكاية متاع التعذيب اما انا عرفت . و فهمت اللي التجربة مهما تعمل باش تتجاوزها فمة حاجات ما تتفسخش زوز تصاور ديما يحكي عليهم اخر مرة وقت اللي مشينا لحبس منوبة باش نوصلو الكتب اللي لميناهم عاود وراني البلاصة اللي شدوه فيها بعد عام سرية و كيفاش حطولو فرد عاليمين و فرد عاليسار . حكاية كنت نسمعها كل يوم و هو يوصل فيا لجامعة منوبة باش نكمل الماجيستر و انا نعمل في الدياليز . كيف حكاية بلكون وزارة الداخلية اللي خمم باش يرمي روحو منو بعد ما كثر عليه التعذيب و هو مصر باش ما يعطي اسم حد من رفاقو اي خمم ينتحر باش ما يبيع حد ... حكاية قالي اللي هو برا منها كي نهار 14 جانفي وقفنا قدام الداخلية و عيطنا ديقاج ...اللية تفكرت فيلم حنظل و تفكرت بابا كيفاش حكا على تعذيبو كيفاش باش يغتصبوه كيفاش يهددو فيه . الليلة بكيت برشة خاطر مش كيما تسمع حد يحكي كيما تقرا في كتاب و خاطر تفكرت مخلفات التعذيب على بدن بابا و خاطر تفكرت قداش انا مقصرة و قداش مازدتش قدمت القدام باش نفرحو اللية تفكرت اللي انا عالة عليه لا خدمة لا قدمة ووقت اللي انا مالمفروض نخدم و نريحو هو لتوة يصرف عليا بعد ما قريت و بعد ما كنت مالاوائل حياتي الكل ... الليلة نحب نقول لبابا سامحني و راني نحبك برشة راني فخورة بيك و راني فخورة اكثر و اكثر خاطرك لا نهار قلت ضحيت و لا نهار طلبت تعويض و خاطر مامشيتش لهيئة الحقية و الكرامة و لا نهار قلت راني صاحب حق على تونس .

لقراءة المقال اضغط هنا 

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire