jeudi 12 mars 2015

تبكي على روحها و لاّعليهم هوما ؟

تروّح  لدارها الباردة المهجورة .
 تجري باش تنّحي الصباط اللي لبس ساقيها اكثر من 14 ساعة  , توكّل القطاطس ,تسخّن صحن المقرونة اللي شراتو البارح و ماكلاتوش على ما الشاهية مقصوصة مفقودة 
تروّح مهمومة مخنوقة مغمومة ,تحبّ تطرشق تصيح و تعيّط و تسيّب الدموع المحبوسة 

مش عارفة تبكي على روحها و لاّ عليهم هوما 

تبكي على روحها اللي ضيعتها على حلمة ولاّت كابوس و  على عشقة سرقوها الزنوس
 , تبكي على فاتورة الضو اللي ما خلصتش و لاّعلى كلامات الناس اللي ما وقفتش 
تبكي على فلان و لاّعلاّن على اللّي قالها نحبك و خان و تمسكن حتى تمكّن وولّى فرعون 
ولاّ على اللّي من خيالو غار و بعد ما وعدها بالحب و العشق و دار وبرشة صغار هاجر و فارق و طلع غدّار 
ولاّعالصاحبة اللّي دخلت للدار و غدرت و كذبت 
تبكي على بدنها المريض  ولاّعلى اعصابها اللي تعبت ؟ 






تبكي على روحها و لاّعليهم هوما 

علّي لقّاو صدوراتهم للرصاص و سمّاوهم ابطال و بعد ما شدّوا الكراسي ولاّو يراو فيهم سرّاق و اشرار 
ولاّعلى  اللي يدو و ساقو مقصوصة و لا من خزرلو و لاّ اهتم بأمرو 
علّي فقد عينيه في سليانة ولاّ اللي مات بالرصاص في الذهيبة 

تبكي علّي غرقو في بوسالم ولاّ الي  كلاهم البرد في فرنانة ؟
تبكي على السبولة اللي نهبوها و لاّ عالبلاد اللي باعوها 
تبكي على رانية اللي غدروها و لاّعلى مروى و شهيرة اللي في قابس جوّعوهم ؟
تبكي عالجندي المغدور ولاّ الامني اللي ذبحوه مالوريد للوريد ؟ 
تبكي على  بالعيد و البراهمي و نقض و بالمفتي ولاّ  على لخرين الميتين بالحياة  ساكتين مبهمين متملحين ؟ 
تبكي على سيدي بوزيد و لاّتالة و القصرين ؟ 
و لاّزعمة على صغيرات المسار  اللي طردوهم مالدار اللي بناوها حجرة حجرة 
تبكي على الجنة اللي شعّلو فيها النار 
ولاّعلى اللي غدروها كبار و صغار 
تبكي على اللي غرق في البحر و لاّعلى اللي كذبو عليه و بعثوه لسوريا باش ينفجر ؟ 
تبكي على اللي يشهق ما يلحق و لاّاللي ظلم في حبس مرمي ؟ 
قدّاش باش تبكي و قدّاش باش تحكي ؟ 
برشة وجيعة و برشة ألم 

1 commentaire:

  1. I think this is one of the best blog for me because this is really helpful for me. Thanks for sharing this valuable information for free...
    packers and movers in zirakpur

    RépondreSupprimer

مجرد رأي

نحن شعب لا يتعظّ من ماضيه و لا يحفظ دروس التاريخ و كأنّني بنا شعب قصير الذاكرة أو دعوني أقول معدوم الذاكرة. تستهوينا بعض عروض التهريج في مج...