samedi 27 août 2011

ياتونس شكون فينا يبكي

البارح تلّمينا مجموعة مالناس الي يمّنوا انّو الثورة مازالت كي بدات و اللي الحكومة الانتقالية و الاحزاب يلعبوا في لعبة قذرة و اللي الامورمش هية و حبينا نشّعلو الشمع في لفتة للشهداء و اللي للاسف عددهم في تزايد بعد ما التحق المرحوم حسونة بن عمر بالرفيق الاعلى نتيجة الاهمال الصحي و عدم توّفر الامكانيات الازمة لمعالجة الاصابة اللي تعرّضلها خلال الاحداث الدامية اللي عاشتها تونس خلال شهري ديسمبر وجانفي 
الحاصل تحطّت تصويرة الشهداء و اشعلت الشموع ووقفنا في صمت و كالعادة بداو الحنوشة يخيّطوا في الشارع بين عاري -اعوان الامن في زي مدني-ولابس الاعوان اللي بالزي و كالعادة زادة ماكانوش وحدهم كانوا مرافقين بوجوه الفقر و  الميزيرية اللي يبيعوا ذمتهم على جال كسكروت مع احتراماتي للفقراء و المسحوقين من اولاد الشعب اللي رغم الفقر و 
الاحتياج عمرهم ما باعو كرامتهم


الحاصل وجوه تعوّدنا عليها خاطر ديما هي نفسها بالطبيعة ناس ماجورة باش تكسّر  كل التحركات حتى و ان كانت تحركات رمزية سلمية وجوه يوم اذا -مع انّي ما نحبّش نتمقعر على الناس-و بدات التعاليق الغبية و المستفزّة من يا مخربين   يا سراق يا اللي تهددوا في امن البلاد و انت طالع  و احنا نبّردو في دمنا تفاديا للمشاكل و قربتني عزوزة و بدات تعاودلي فيها يا سرّاق تحبّو تسرقو و انا وقتها شادة روحي بالسيف  حاجة الداخل كانت تقلّي خرّجلها الماك و الطخو  على القاعة ولا على راسها ووّريها الفقر و رغبتك في السرقة -نعرف اللي برشة ناس باش تتفاجئ و تقول شبيها تحكي هكة المدونة هاذي اما صدقوني كل انسان تجيه الرغبة باش يضرب و يكسّر  في حالات كيما هكة -
 الحاصل بهبرت على روحي و بيني و بين روحي و بعد برّدت دمي و عملت روحي مش الهنا 
 بعد جاونا المسهولين على الشارع في زي مدني و قالولنا ماذابيكم تزيدو سويعة و تغادرو خاطر ما عندكمش رخصة  امّا انا وقتها بدا سؤال يمخورلي في مخي زعمة هوما البارح كي عملو هاك الفيلم السيء الاخراج متاع يا مواطن يا صحية ايجا شارك في القضية و اوفياء لدماء الشهداء خذاو رخصة؟ و اذا خذاو شكون عطاهالهم؟ 
تواصلت الوقفة و تواصلت التعاليق المستفزة اما اكثر تعليق وجعني و المني كان تعليق من عند جندي قال بالحرف الواحد 

ترمة امهم الشهداء شيهمني فيهم  
السيد المحترم هذا لا احترم لا الزي اللي لابسو و لا بلادو و لا  الشهداء متاعها السيد هذا ما احترمش انيانيتو و اللي يوجع في الحكاية اللي السيد هذا مالناس اللي مالمفروض تحمي البلاد هاذي ومواطنيها بالحق حاجة توجع خلاص  كان الجنود هكة ما عاد نلومو على حد لازمنا نشدو ديارنا و نشاركو في المهزلة الانتخابية اللي باش تصير و نقبلو بالامر الواقع و خاصة نحّيو كلمة ثورة مالقاموس متاعنا خاطر الثورة اللي تجيب تجمعيين للتلفزة باش يقولو اللي الدساترة هوما اللي عملو الثورة ماهيش ثورة خاطر الثورة اللي تخلّي سيدة العقربي تهرب و تخرجلي التكاري و الزواري نظاف عفاف ماهيش ثورة خاطر الثورة اللي بدايتها هكة معندها وين توصل كان باش نكّملو همة في سباتنا الصيفي الطويل    نهاركم زين  و عيدكم مبارك  و انشالله افعالكم الكل صالحة و و انشالله البشارة في الطريق و الفاهم يفهم

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire