mardi 20 novembre 2012

اعلان عن تاسيس لجنة مساندة لأسامة العجيلي و شاهين بالريش فناني حركة زواولة الذين سيحاكمان يوم 5 ديسمبر 2012

تونس في20 نوفمبر 2012 


يوم السبت 3 نوفمبر 2012 خرج أسامة  بوعجيلة و شاهين بالريش  و هما شابان من "حركة زواولة الفنية" و طالبان في مدينة قابس
  لرسم قرافيتي على الحيطان  بغية ايصال صوت " الزواولة"اي  المهمشين كما جرت العادة في الحركة .ولكن الشرطة تفطنت لهما و كان تدخلها عنيفا حيث تم  اللجوء حتى الى  إستعمال الرصاص الحي بصفة عمودية لتخويفهما, مما أربك الشابين  ودفعهما الى الفرار . و تمت ملاحقتهما لكنهما هربا وتم حجز الدراجة النارية التي كانا على متنها..و تم إستدعاء الشابين من قبل منطقة الأمن بقابس أين تم فتح محضر إرشاد فقط و ذلك يوم  الأثنين5 نوفمبر 2012 . ولكن ما راعنا إلا استدعاؤهما  مرة أخرى يوم الثلاثاء 6 نوفمبر حيث تم فتح محضر و وجهت اليهم التهم التالية:
الكتابة على عقارات عمومية دون رخصة
مخالفة قانون الطوارىء
نشر اخبار زائفة من شأنها تعكير صفو النظام العام
هذا ويجدر الاشارة إلي أن أسامة وشاهين في حالة سراح وتم تحديد يوم 5 ديسمبر 2012 كتاريخ لجلسة المحاكمة.

و نظرا لخطورة هاته التهم التي لفّقت لهما و نظرا الى أنّنا نعتبر أنّ هاته الممارسات الخطيرة و البالية  مسّ من حرية التعبير و الفنّ و الابداع
كما أنّنا نرى و نقرّ بخطورة ما الت اليه حالة البلاد
ونلاحظ  محاولة البعض الالتفاف على أهداف الحراك الاجتماعي في تونس وطمس مكتسباته في محاولةٍ لإعادتنا خطواتٍ إلى الوراء.
بناءا عليه نحن نقر بحق كل إنسان في التعبير على رأيه بكل حرية دون أية قيود مادام ذلك يندرج في نطاق التحركات السلمية.
كما اننا وفي هذا الصدد نرفض وبشدة تجريم أي نوع من أنواع " الغرافيتي" بإعتباره من أرقى الطرق وأكثرها فنية في التعبير عن الرأي خصوصاً واننا نعيش اليوم في تونس والعالم العربي محاولات حثيثة لإعادة القمع وحنين كبير لسياسة تكميم الأفواه .
وهذا ونعلن رفضنا القاطع للتهم التي اسندت لكل من اسامة بو عجيلة وشاهين بريش ونعتبرها خطراكبيرا و داهما  يدق باب البلاد ويبشر بثقافة قمعية جديدة .

  و نعتبر أنّ محاكمة  الشابين أسامة بوعجيلةو شاهين   بالريش  ضربا من المحاولات اليائسة لقتل صوت شباب تونس .
و نحن نعلن بالتالي  عن تكوين لجنة مساندة للشابين  و هي  متكوّنة من :
فاطمة بن سعيدان
الصادق بن مهني
غسان بسباس
حلمي الناصر
مطاع امين الواعر
 محمد سفيان بوعجيلة
نجيب العبيدي
لينا بن مهني
يحي الدريدي
 هيثم المكي
 هندة الشناوي
بيرم الكيلاني
فريال المباركي
محمد أمين الحمزاوي
فريال شرف الدين
مناف العرفاوي
 رفيقة منتصري
عبد الكريم بن عبد الله

 و نحن  ندعو جميع مكونات المجتمع المدني من صحفين وناشطين وحقوقيين وفنانين و مختلف مجموعات الغرافيتي للوقوف صفاً وحداً ضد محاولات القمع 
     وإغلاق الأفواه. و ندعوهم للمشاركة في التحركات المتعلّقة بالقضية و للتحوّل الى  محكمة قابس و ذلك يوم 5 ديسمبر 2012

2 commentaires: